الإثنين، 30 مارس 2020 | 09:52 ص

الموت يطارد لاعبو منتخب إيطاليا الأول والمحترفين في الكالتيشو..تزايد أعداد الوفيات يهدد بشهادة وفاة الكرة الإيطالية..رونالدو غير مطمئن لإصابة ديبالا وثلاثى يوفنتوس..لاتسيو يوقف تدريباته

الثلاثاء، 24 مارس 2020 09:07 م
روبرتو مانشيني المدير الفني لمنتخب إيطاليا روبرتو مانشيني المدير الفني لمنتخب إيطاليا
أحمد حربى

باتت كرة القدم في إيطاليا في مرمى نيران فيروس كورونا اللعين بعد تزايد اعداد الوفيات في الدولة الأوروبية التي تحولت الى بؤرة قاتلة للمرض حيث اصبح لاعبو منتخب إيطاليا المتوجون بكاس العالم 2006 بعد 14 عاما من اللقب الاغلي يواجهون الموت في كل لحظة .

 

من جهته قال روبرتو مانشيني المدير الفني لمنتخب إيطاليا عن الأزمة الحالية التي تعانى منها بلاده بعدما أودى فيروس كورونا بالآلاف من أبناء شعبه، في حوار مع صحيفة "لاجازيتا ديللو سبورت" الإيطالية: "هؤلاء الناس بعد الكثير من الألم والخوف يستحقون الفوز ببطولة أوروبا للبدء من جديد." وتابع: "شعرت بخيبة أمل عندما أعلن الاتحاد الأوروبي تأجيل اليورو لكن في الأسابيع الماضية اتصلت بعدة لاعبين وسط تعليق الرياضة بسبب فيروس كورونا، ولا سيما المصابين واللاعبين الذين يخضعون للعزل." وأضاف عن المقترحات بخصم جزء من رواتب اللاعبين قائلا: "ليس هناك جدوى من اتخاذ أي قرارات الآن. دعنا ننتظر. وأنا متفائل بأن الدوري سيبدأ مرة أخرى وسيكتمل."

 

 

لاتسيو يؤجل التدريبات

 

من جهته أجل نادى لاتسيو الإيطالى، موعد العودة إلى التدريبات إلى موعد لاحق بعد أن تعرض لإنتقادات كبيرة بسبب سعيهم فى استئناف التدريبات وسط انتشار فيروس كورونا. نشر لاتسيو بيانا على موقعه الرسمى يؤكد من خلاله إرجاء موعد العودة إلى التدريبات فى موعد لاحق. وأيعتبر نادى نابولى أول الأندية الإيطالية التى أعلنت عن موعد عودة اللاعبين إلى التدريبات على الرغم من توقف النشاط الكروى بسبب تفشى فيروس "كورونا" في الأراضى الإيطالية. وحدد نابولى يوم 25 مارس الجاري لعودة التدريبات، رغم قرار اتحاد كرة القدم بتعليق المسابقات الرياضية حتى يوم 3 أبريل، بسبب تفشى فيروس "كورونا".

 

إيطاليا، أكثر بلدان العالم، تضررا بسبب فيروس كورونا، بعد أن وصلت حالات الوفاة بسبب هذا الفيروس إلى أكثر من 4 ألاف حالة. يوفنتوس يتصدر جدول ترتيب الدوري الإيطالي، برصيد 63 نقطة، متفوقا بفارق نقطة واحدة عن لاتسيو، صاحب الوصافة برصيد 62 نقطة، بعد مرور 26 جولة.

 

ثلاثى يوفنتوس يرعب رونالدو

 

ودخل البرتغالى كريستانيو رونالدو لاعب يوفتنوس الإيطالي في حالة رعب بعد اعلان إصابة زملائه في الفريق دانيلي روجاني، ولاعب الوسط بليز ماتويدي بفيروس كورونا، كما أصيب الارجنتيني باولا ديبالا مهاجم الفريق وصديقته. وذكرت شبكة "سكاي إيطاليا" أن نتائج الفحوصات التى أجريت على بقية لاعبي الفريق جاءت جميعها سلبية، وهي نقطة مضيئة بالنسبة للبيانكونيري في ظل الظروف الصعبة التى تعيشها الكرة الايطالية، وتعيشها دولة إيطاليا بشكل عام.

 

وأشارت إلى أن هناك اختبارات أجريت على اللاعبين المتواجدين حاليا خارج إيطاليا وعلى رأسهم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، والأرجنتيني جونزالو هيجواين والبوسني ميراليم بيانيتش والألماني سامي خضيرة والبرازيلي دوجلاس كوستا.

 

في الوقت نفسه، لا يزال بقية لاعبيو الفريق متواجدون في إيطاليا وقد أثبتت نتائج تحاليلهم أيضا انها سلبية.

 

 

وفي إيطاليا، أعلن نادى ميلان إصابة باولو مالديني أسطورة الفريق والمدير التقني للنادي اللومباردي، ونجله دانييلى.

 

وقال النادى في بيان رسمي: "يؤكد النادى بأن باولو مالديني، أصبح على علم بالاتصال بشخص ثبتت صحته لاحقًا للإصابة بفيروس كورونا، وبدأ في إظهار أعراض الفيروس بنفسه، تم إخضاعه لاختبار أمس وكانت النتيجة إيجابية، كما كان اختباره إيجابيًا على نجله دانييل، المهاجم في فريق الشباب الذي كان يتدرب سابقًا مع الفريق الأول".

 

كما أعلن أيضا النجم الأرجنتيني باولو ديبالا، مهاجم فريق يوفنتوس الإيطالي، عن إصابته هو وصديقه أوريانا، بفيروس كورونا المستجد، وكتب عبر حسابه الشخصى بموقع التواصل الإجتماعى "تويتر"، أمس قائلا:" مرحباً بالجميع، أردت أن أبلغكم بأننا قد تلقينا للتو نتائج اختبار Covid-19، وقد أظهرنا أنا وأوريانا نتائج إيجابية، لحسن الحظ نحن في حالة ممتازة. شكرا على رسائلك وتحياتي".

 

ويعتبر النجم الأرجنتيني، ثالث لاعب في يوفنتوس، يتعرض لفيروس كورونا، بعد المدافع الإيطالي دانييلى روجانى والفرنسي بليز ماتويدى. كما أعلن نادي ريجيو أوداتشي المنافس في دوري الدرجة الثالثة في إيطاليا أعلن إصابة مدافعه فافالي بفيروس كورونا كأول حالة تسجلها الكُرة الإيطالية. وكذلك أعلن نادي سامبدوريا إصابة مهاجمه مانولو جابياديني بالفيروس.


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

مسابقة التوقعات


توقع مباريات أمم أفريقيا